الرئيسية / مقالات / خرطوم رمضان (16)
محمود خليل

خرطوم رمضان (16)

د . محمود خليل :

– عم صيام: إحنا كده غرقنا.. وصل المية عدى البراميل.. 3 آلاف جنيه مرة واحدة؟!

– أحد الجيران (أحمد): لازم نرشّد استخدامنا شوية.

– عم صيام: طبعاً.. طبعاً.. بس يعنى إيه نرشد استهلاكنا.. نبطل نستحمى؟!

– أحمد (ضاحكاً): مش للدرجة دى يا عم صيام.. بس نحاول نحافظ ع المية على قد ما نقدر.

– عم صيام: المشكلة دى أساسها خرطوم رمضان!

– أحمد: مش فاهم.

– عم صيام: الخرطوم اللى واد رمضان بيستعمله فى غسل العربيات.. وبيسقى بيه الزرع.. الخرطوم مفتوح عمال على بطال والعداد بيعد.

– أحمد: عندك حق.. ننده عليه وننبهه.. (ينادى على رمضان): يا رمضان.. يا رمضان!

– رمضان: أفندم يا باشوات!

– عم صيام (ساخراً): دا انت اللى باشا يا باشا.. اسمع يا واد يا رمضان.. خرطوم بعد كده مفيش!

– رمضان: خرطوم إيه؟!

– عم صيام: الخرطوم اللى بتغسل بيه العربيات.

– رمضان: السكان همه اللى بيقولوا لى اغسل العربيات بالخرطوم.. وأنا بنفذ.

– عم صيام: استعمل «الجردل والفوطة».. بس ادعك كويس.. مش تحسس ع العربية.. أكنك بتطبطب على مزة بتحبها؟!.. وعاوزك كمان تبطل حموم انت ومراتك.. انت جاى من بلدكم تستحمى هنا؟!.. بطل بقى اللى انت بتعمله دا.. إحنا فى رمضان.

– أحمد (ضاحكاً): بلاش الكلام دا يا حاج صيام؟!

– صيام: هو اللى زى دا يعرف خشى ولا حيا.. دا واد فظيع.. جه العمارة وعلى إيده عيل واحد.. دلوقتى عياله مالية الجراج.. ورحمة أبويا لو ما اتلمتش لأقطع لك الخرطوم اللى شغال عمال على بطال دا عشان تتوب إلى الله.

– أحمد (ضاحكاً): يا حاج صيام!

– رمضان (ضاحكاً): سيبه يا أحمد بيه.. الحقد يعمل أكتر من كده.

– عم صيام: حقد.. وأنا هحقد عليك ليه يا بتاع انت؟

– رمضان (ساخراً): بردو السن له أحكام يا كبير.

– أحمد: معلش أنا مضطر أطلع عشان ورايا شوية حاجات عاوز أخلصها.. اتفقنا يا رمضان من هنا ورايح بلاش الخرطوم.

– عم صيام: أيوه.. شعارنا فى المرحلة الجديدة «الفوطة والجردل».. كله بعد كده بالتنقيط.. نتلم شوية عشان نلم الفاتورة.. خدنى معاك يا باشمهندس.

– أحمد: اتفضل.. معلهش بعمل تصميم عمارة جديدة ولازم أسلمه بكرة.

– عم صيام: بجد؟.. طب أنا عاوز أحجز شقة فيها.

– أحمد (ضاحكاً): ده إسكان اجتماعى يا صيام بيه.

– عم صيام: اجتماعى ولا اجتماعك.. عاوز أحجز.. سعر المتر كام.. والمساحات أد إيه؟!

– أحمد: دى ليها شروط معينة.. ما أظنش إنها تنطبق على سعادتك.. دى مساكن الحكومة بتبنيها عشان محدودى الدخل.

– عم صيام: ما كلنا من محدودى الدخل.. انت ناسى إننا موظفين؟!

– أحمد: الشقق دى للى زى رمضان مش للى زينا.

– عم صيام: كده.. (وهو يرفع صوته بالنداء): رمضان رمضان.

– رمضان: أيوه يا صيام بيه؟!

– عم صيام: مين رئيس اتحاد الملاك فى العمارة دى؟!

– رمضان: سعادتك.

– عم صيام: سعادتى قرر إنك تدفع معانا فى فاتورة الميه.. عاجبك عاجبك.. مش عاجبك سيب العمارة.. واسمع كمان.

– رمضان: إيه تانى؟!

– عم صيام: تغسل العربية بالخرطوم وتنضفها كويس.. أنا نازل بعد الفطار.

الوطن

تعليقات الفيس بوك
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE